اليوم الجمعة 30 يوليو 2021م
الاحتلال يعتقل شابا من جنينالكوفية بيان شديد اللهجة بشأن إطلاق النار احتفالا بنتائج الثانوية العامةالكوفية بعد تحذير الفصائل.. الاحتلال يقر تسهيلات محدودة لقطاع غزةالكوفية إحباط هجوم بطائرة مسيرة على سفينة سعوديةالكوفية خاص بالفيديو|| حوار الليلة: مشروع سياسي لرفع الحصار.. وتسهيلات الاحتلال لا تكفيالكوفية المشهراوي: تشكيل حزب جديد "أضغاث أحلام لدى البعض"الكوفية الكونغرس يصادق على تقديم مساعدات عسكرية بـ3.3 مليار دولار لإسرائيل سنوياالكوفية مصرع فلسطيني بحادث سير في هنغارياالكوفية لبنان: الجيش يواصل عمليات إخماد الحرائق بمشاركة الأهاليالكوفية الإمارات: تطعيم أكثر من 62 ألف مواطن ضد كورونا خلال 24 ساعةالكوفية هجوم مسلح على مقر الأمم المتحدة في أفغانستانالكوفية الاحتلال يقمع مسيرة إسناد الأسرى المضربين في سلفيتالكوفية اعتقال البرلماني التونسي ياسين العياريالكوفية الأردن: 10 وفيات و760 إصابة جديدة بفيروس كوروناالكوفية عشرات الاختناقات خلال مسيرة كفر قدومالكوفية فدا: إلغاء المادة 22 من مدونة السلوك تكريس لنظام الدولة البوليسيةالكوفية عشرات الإصابات بالرصاص المعدني والاختناق خلال مسيرة بيت دجنالكوفية قتيلان في استهداف سفينة إسرائيلية قبالة سواحل عمانالكوفية هل يذهب الفلسطينيون إلى خط مباشر مع الإسرائيليين؟الكوفية بيغاسيوسالكوفية

إعلام الاحتلال: الحكومة الجديدةأمام أول عقبة محورية غدا الإثنين

10:10 - 20 يونيو - 2021
الكوفية:

متابعات: ذكرت قناة "كان" العبرية، صباح اليوم، الأحد، أن حكومة الاحتلال الجديدة، تواجه غدًا الإثنين، أول عقبة محورية، وهي تمديد قانون لم شمل العائلات.
وأوضحت القناة، أن الحكومة الجديدة، أمام قرار صعب حول تمديد أو إيقاف قانون منح الجنسية الإسرائيلية لفلسطينيين تزوجوا من إسرائيليات.
بدوره، قال وزير التعاون الإقليمي الإسرائيلي، ميرتس عيساوي فريج، إنه "لن يصوت إلى جانب هذا القانون".
وأشار فريج، في تصريح صحفي، اليوم، إلى أن حزب ميريتس كان يصوت ضد هذا القانون منذ 18 عامًا، موضحًا أنه قد قدم في حينه التماسا ضده إلى محكمة العدل العليا. وفق كان
من جانبها، قالت القناة (12) العبرية، إن "الحكومة الجديدة بزعامة نفتالي بينيت، أمام أول حقل ألغام، في اتخاذ القرار حول القانون غدًا الإثنين".
ووفقًا للقناة، فإن الائتلاف الحالي سيكون أمام خيارين، أولهما تقديم القانون في وقت مبكر من يوم غدٍ الإثنين، أمام الكنيست ومحاولة إحراج المعارضة وإظهار استعدادها للتخلي عن مصالح ناخبيها للألعاب السياسية، ومن ناحية أخرى فإن التصويت غدًا سيضع الحكومة الجديدة أمام خسارة قضية مبدئية بالنسبة لأعضاء الكنيست اليمنيين.
وأما الخيار الثاني، يتمثل في إمكانية تأجيل التصويت إلى عطلة نهاية الأسبوع الأول من شهر يوليو/ تموز المقبل، وذلك لخلق نافذة زمنية لمزيد من المفاوضات مع القائمة العربية الموحدة وميرتس.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق