اليوم الاربعاء 26 يناير 2022م
حكومة الاحتلال تضع مخططا لإخلاء الخان الأحمر وتهجير سكانهالكوفية عساف: اجتماع "المركزي" مؤامرة لشطب المجلس الوطنيالكوفية الإعلام العبري: إدارة بايدن اقترحت على عباس وقف رواتب الأسرىالكوفية بالفيديو والصور.. قافلة مساعدات إماراتية تصل إلى غزة بجهود القائد محمد دحلانالكوفية الاحتلال يفرج عن أسير من قباطيةالكوفية الاحتلال يستهدف رعاة الأغنام في الأغوار الشماليةالكوفية بالفيديو.. العويصي: المساعدات الإماراتية لفلسطين لا تقتصر على القطاع الصحيالكوفية الاحتلال ينقل الأسير المريض أمل نخلة لعيادة سجن الرملةالكوفية إغلاق بحر غزة لسوء الأحوال الجويةالكوفية "الوسيط المغاربي" تصدر الملحق الـ5 عن الأسير أبو حميدالكوفية اللاجئون الفلسطينيون في دير بلوط يشتكون قلة موارد التدفئة وشح المساعداتالكوفية الصحة: حالتا وفاة و7750 إصابة جديدة بفيروس كوروناالكوفية إدارة سجون الاحتلال تنقل الأسير زكريا الزبيدي إلى جهة مجهولةالكوفية كهرباء وبلدية غزة تعقدان اجتماعا طارئا لتنسيق جهود الطوارئالكوفية ثبات الشعارات وتبدل ‏المهمات والحساباتالكوفية الصحة العالمية: الخطر المرتبط بأوميكرون لا يزال مرتفعاالكوفية السيسي يزور الإمارات لبحث التطورات الإقليميةالكوفية متحدية ظروف البطالة.. صفاء أبو عطايا تغزل دمى الكروشيهالكوفية "إذا بدك تنزل اهمزني".. شعار سائق تاكسي أصم وأبكم في غزةالكوفية معادلة.. ما هكذا يرأب الصدعالكوفية

بالصور|| "مسيرة أعلام" استفزازية للمستوطنين في اللد والرملة

20:20 - 05 ديسمبر - 2021
الكوفية:

متابعات: نظم عشرات المستوطنين، اليوم الأحد، مسيرة استفزازية في مدينتي اللد والرملة بالداخل المحتل، دعت إليها جماعات استيطانية يمينية متطرفة، رفعوا خلالها الأعلام الإسرائيلية، فيما تجمع المواطنين العرب في المسجد العمري الكبير لحماية ممتلكاتهم.
وأغلقت شرطة الاحتلال الشوارع المؤدية إلى اللد، في محاولة لمنع الصحافيين وأهالي البلدات العربية القريبة من الوصول إلى المدينة لتغطية أحداث المسيرة الاستفزازية أو التضامن مع الأهالي فيها.
وأفادت مصادر محلية بأن شرطة الاحتلال دفعت بتعزيزات أمنية إلى اللد، بما في ذلك عناصر من وحدات القوات الخاصة والخيالة، ونشرت قواتها في الشوارع والأزقة، فيما تحلق مروحية تابعة لقوات الشرطة في سماء المدينة.
وقال النائب سامي أبو شحادة من أمام المسجد العمري الكبير في اللد، إن "مسيرة الأعلام الاستفزازية التي ينظمها المستوطنين في شوارع اللد والرملة، ما هي إلا دليل دامغ على عقلية هؤلاء الأوباش الإرهابية في استهداف كل ما هو عربي وبالذات في ما يسمى بـالمدن المختلطة ومدن الساحل الفلسطيني التاريخية المستهدفة منذ النكبة حتى اليوم".
وأضاف أبو شحادة أن "هؤلاء الأوباش لم تشبع غريزتهم الإرهابية مما اقترفته أيديهم في أحداث أيار/ مايو الأخير من اعتداءات واستهداف للبيوت والمساجد وقتل الشهيد موسى حسونة، وما زالوا يبحثون عن المزيد من العنف والاستفزاز والكراهية".
وشدد أبو شحادة على أن "رئيس بلدية اللد، يائير رفيفو، المُحرض والعنصري ومن يشد على أياديه في حكومة نفتالي بينيت وأوساط اليمين المتطرف، يتحملون مسؤولية كل نتائج وإسقاطات هذا الفعل الإرهابي والتحريض المستمر على القيادات المحليّة الوطنية والدينية في اللد".

يأتي ذلك في محاولة لممارسة ضغوط على الوجود العربي في المدن التاريخية المسماة بالمدن المختلطة في الخطاب الإسرائيلي؛ وذلك في أعقاب الأحداث التي شهدتها هذه المدن خلال الهبة الشعبية الأخيرة في أيار/ مايو الماضي.


الصورة
الصورة
الصورة

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق