اليوم الاحد 03 يوليو 2022م
استشهاد شاب متأثرا بإصابته برصاص الاحتلال في جنينالكوفية إصابة الأسير زكريا الزبيدي بفيروس كوروناالكوفية استشهاد الشاب كامل علاونة من بلدة جبع متأثرا بإصابته يوم أمسالكوفية الاحتلال يعتقل شابين جنوب قطاع غزةالكوفية الاحتلال يخطر بوقف العمل في منزلين جنوب الخليلالكوفية الاحتلال يمنع لجنة إعمار المسجد الأقصى من ترميم المصلى القبليالكوفية الاحتلال يعتقل شابا من القدسالكوفية 20 قتيلا إثر حادث سير في باكستانالكوفية وفد من تيار الإصلاح الديمقراطي يزور مقابر الجنود المصريينالكوفية المغني: تيار الإصلاح أنجز أكثر من 70% في ملف أولياء الدمالكوفية الأحزاب الإسرائيلية تطلق حملاتها الانتخابيةالكوفية عن نبوءة بسام جرارالكوفية أسباب زيادة الوزن بعد عملية تكميم المعدةالكوفية انشغال الآباء وأثره على شخصية الأبناء ومستقبلهمالكوفية ليندا الضبة.. تتحدى البطالة بالعمل في مشروعها الخاصالكوفية كيف تتعامل مع من يقطع علاقته معك فجأةالكوفية تأثير خطاب الكراهية في مواقع التواصل الاجتماعي على المجتمعاتالكوفية قنيطة: الأسرى معرضون للموت داخل سجون الاحتلال نتيجة الإهمال الطبيالكوفية الاحتلال يقتحم بلدة سلوان في القدسالكوفية هيئة الأسرى تطالب بتشريح جثمان الشهيدة فرج الله وتسليم جثمانها لذويهاالكوفية

دلياني: «مسيرة الأعلام» تحدٍ للوجود والهوية العربية الفلسطينية لمدينة القدس

17:17 - 27 مايو - 2022
الكوفية:

متابعات: أكد عضو المجلس الثوري والقيادي بتيار الإصلاح الديمقراطي في حركة فتح ديمتري دلياني، اليوم الجمعة، أن أهل القدس موجودون في الميدان للقيام بواجبهم في الدفاع عن المقدسات الفلسطينية، ولن يسمحوا للاحتلال بتنفيذ مخططاته.

وقال دلياني تعقيباً على قرار الاحتلال بالسماح للمستوطنين المتطرفين بإقامة "مسيرة الأعلام" في القدس،  إن هذا العام يختلف عن الأعوام السابقة، أن هناك أمور سياسية داخلية في دولة الاحتلال أدت لوجود إرادة سياسية تصمم على عدم تغيير مسار "مسيرة الكراهية"، وهذه المستجدات في دولة الاحتلال، صاحبتها موافقة أمنية وتشجيع من رموز الإرهاب الإسرائيلي وقادة جيشه بإطلاق المسيرة، وهذا تحدي للوجود والهوية العربية الفلسطينية لمدينة القدس.

وأضاف القيادي الفتحاوي، "أن مسيرة الأعلام تثبت في حد ذاتها أن القدس الشريف لم تكن ولن تكون عاصمة لدولة الاحتلال، وأن من مصلحة رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي نفتالي بينيت أن لا يكون هناك تصعيد مع غزة أو بالداخل المحتل، وهناك تطمينات من الجانب الأمني، وهذا يشجعه على دعم مسيرة الكراهية بمسارها الاستفزازي التحريضي"، موضحاً، أن بينيت يعتبر توقيت المسيرة فرصة مهمة ليثبت لليمين المتطرف الذي يدعمه كم هو شديد ومتشدد، ولكن على حساب الحق الفلسطيني من خلال ارتكاب جرائم ضد الإنسانية، وهذا ديدن منظومة دولة الاحتلال التي تسعى دائما لحل قضاياها السياسية ومنافساتها الداخلية على حساب الشعب الفلسطيني وقضاياه الوطنية وحقوقه الإنسانية.

وحول رد الفعل الفلسطيني، قال دلياني، "رد الفعل الفلسطيني الطبيعي السريع كان حاسماً في كثير من هذه اللحظات وأن الروح الفلسطينية المتواجدة في الحرم القدسي هي حالة موحدة لتقول للعالم أن قضية القدس كانت وستبقى قضية وطنية وأن الحرم القدسي رمز وطني وذات قيمة وطنية ودينية وتاريخية".

وكشف، أن الاحتلال سيحاول أن يجري العديد من الاعتقالات والمنع من دخول البلدة القديمة ولكن هذا لا يمكن أن يمنع المقدسيين من الدفاع عنه، وسيكون هناك تصدي للاحتلال ولن تنجح "مسيرة الأعلام" في المرور بسلام وسيتصدى لها أبناء الشعب الفلسطيني".

وأشار دلياني إلى حالة الشحن والزحف الموجودة داخل القدس وخاصة في الحرم القدسي الشريف ومحيطه والتي يتم الاستعداد لها وهي غير مسبوقة، مبيناً أن الفصائل موحدة في هذا الأمر والشعب الفلسطيني يحتاج أن يتوحد في ظل هذه الظروف التي تنسينا جميع الخلافات للتصدي لهذه العملية المستفزة التي تحاول إهانة الشعب الفلسطيني في العالم أجمع.

وأوضح دلياني أن خطاب الفصائل له مدلولات وله تأثير على الاحتلال وهو مهم في تخطيطات دولة الاحتلال وقرارها، مبيناً أن قرار السماح باقتحام الحرم القدسي الشريف يعتمد بجزئه الكبير على هذا الخطاب الموحد للشعب الفلسطيني بجميع فصائله والذي أعطى انطباع أن الحرم القدسي الشريف خط أحمر، لا يمكن تجاوزه.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق