اليوم الجمعة 12 أغسطس 2022م
وفاة شاب بإطلاق نار خلال شجار عائلي شرق غزةالكوفية العثور على جثمان شاب غريق على شاطئ بحر جباليا شمال غزةالكوفية تشييع جثمان الشهيد أنس انشاصي في خانيونسالكوفية مستوطنون يدمرون جزءا من خط مياه في الأغوار الشماليةالكوفية إصابات بالرصاص المعدني والاختناق إثر اعتداء الاحتلال على مسيرة كفر قدومالكوفية إصابات بالاختناق خلال قمع الاحتلال مسيرة مناهضة للاستيطان في بيت دجنالكوفية اندلاع مواجهات مع الاحتلال في الخليلالكوفية الاحتلال يحكم على الأسير أوس عجاوي بالسجن عامينالكوفية ألمانيا تعلن تعليق عملياتها العسكرية في ماليالكوفية عشرات الآلاف يؤدون صلاة الجمعة في المسجد الأقصىالكوفية هيئة الأسرى: نقل الأسير يوسف الباز إلى عيادة سجن ريمونالكوفية بحرية غزة تنقذ شقيقين من الغرق وتبحث عن ثالثالكوفية الاتحاد الأوروبي: قرار الاحتلال هدم مدرسة عين سامية في رام الله غير قانونيالكوفية بالأرقام|| إحصائية المسافرين من معبر رفح الأسبوع الماضيالكوفية خدمات خانيونس يبرم رابع صفقاته للانتقالات الصيفيةالكوفية قراءة وفقا للواقعالكوفية وقفة مع الذاتالكوفية الحرب على غزة واغتيال النابلسيالكوفية استشهاد الشاب أنس إنشاصي متأثرا بإصابته خلال العدوان الأخير على غزةالكوفية بالأسماء.. الاحتلال يعتقل شابين في طولكرمالكوفية

هيئة الأسرى: الاحتلال اعتدي على 100 أسير بحجة التفتيش عن أجهزة خلوية

21:21 - 04 أغسطس - 2022
الكوفية:

القدس المحتلة: قال رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر، اليوم الخميس، إن قوات مصلحة سجون الاحتلال اقتحمت أقسام سجن ريمون واعتدت بالضرب على 100 أسير بحجة التفتيش عن أجهزة خلوية.

وأضاف أبو بكر في تصريح،  أن "القوات المقتحمة استخدمت الهراوات وغاز الفلفل خلال اعتدائها على الأسرى"، موضحًا أن محامين هيئة شؤون الأسرى يجرون اتصالات لزيارة الأسرى في السجن والاطّلاع على حالتهم.

وفيما يخص ملف الأسير خليل عواودة، أوضح رئيس هيئة شؤون الأسرى، أن عددًا من المحامين زاروه قبل أيام في عزل سجن الرملة، وأفادوا بأن وضعه الصحي خطير، وفي الوقت الذي تسوء فيه حالته الصحية يتم تحويله إلى عيادة السجن لإعطائه مدعمات فقط دون تقديم العلاج المناسب.

وأشار إلى أن هناك مفاوضات تجري بين ممثلي الاسرى و الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية ولم ترسل أي رد بهذا الملف حتى هذه اللحظة.

وبين أبو بكر، أن الأسير رائد ريان فك إضرابه عن الطعام بعد أن اتفق مع إدارة مصلحة السجون بعدم تمديد اعتقاله الإداري 4 شهور أخرى.

وفي ملف الأسرى المرضى، قال، إن "الوضع الصحي للأسير ناصر أبو حميد خطير جدًا، وأن جسده بدأ يفقد توازنه، ولا يستجيب للعلاج، حيث كان من المقرر أن يخضع لجلسات علاج كيماوي وأدوية أخرى، لكن جسده لم يعد يتفاعل مع هذه الأدوية وهذا أدى إلى تفاقم وضعه الصحي، وهذا ما أكدته تقارير الأطباء والمحامين الذي زاروه.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق