اليوم الجمعة 19 إبريل 2024م
إيران: لم يسجل أي انفجار كبير ناجم عن إصابة إثر تهديد خارجيالكوفية الاحتلال يعتقل مواطنا من نابلسالكوفية يديعوت أحرونوت: وضع المنظومات الدفاعية "الإسرائيلية" في حالة تأهب قصوىالكوفية فيديو | الاحتلال يطلق كلبا بوليسيا على شاب اثناء اعتقاله من منزله في ضاحية شويكةالكوفية السفارة الأمريكية لدى الاحتلال: منع موظفينا وأسرهم من السفر خارج تل أبيب والقدس وبئر السبع حتى إشعار آخرالكوفية مصاب جراء قصف طائرات الاحتلال منزلا لعائلة المبحوح شرق تل الزعتر شمال قطاع غزةالكوفية أستراليا تحث رعاياها على مغادرة "إسرائيل" والأراضي الفلسطينية المحتلةالكوفية أستراليا: نحث الأستراليين في "إسرائيل" أو الأراضي الفلسطينية المحتلة على المغادرةالكوفية أستراليا: هناك تهديد بعمليات انتقامية عسكرية وهجمات ضد "إسرائيل" ومصالحها في جميع أنحاء المنطقةالكوفية إعلام إيراني: عودة حركة الطيران إلى طبيعتها بمطار مهر آباد بالعاصمة طهرانالكوفية مقاومون يستهدفون بعبوة ناسفة شديدة الانفجار قوات الاحتلال المقتحمة لمخيم نور شمسالكوفية مراسلنا: انفجار يهز حي المنشية بمخيم نور شمس شرق طولكرمالكوفية القناة 12 العبرية: الهدف الذي تم قصفه في إيران مطار عسكري بمنطقة أصفهانالكوفية طائرات الاحتلال تشن غارتين على منطقتي السكة وتل الزعتر في مخيم جباليا شمالي قطاع غزةالكوفية وزير الخارجية السويدي: الأنباء المتعلقة بهجمات "إسرائيلية" ضد إيران خطيرة للغاية وتطور مقلقالكوفية مراسلنا: طائرات الاحتلال تجدد غاراتها على مخيم جباليا شمال قطاع غزةالكوفية تعزيزات جديدة لقوات الاحتلال برفقة جرافة عسكرية تقتحم مخيم نور شمس شرق طولكرمالكوفية مدفعية الاحتلال تقصف محيط عزبة بيت حانون شمال قطاع غزةالكوفية مدفعية الاحتلال تجدد قصفها لمناطق متفرقة شمال قطاع غزةالكوفية القناة 12 العبرية: اجتماع أمني تشهده وزارة الدفاع حاليا في تل أبيبالكوفية

اشتداد وطأة جرائم الاحتلال بحق الكرة الفلسطينية

13:13 - 02 إبريل - 2024
الكوفية:

متابعات: ستة أشهر متواصلة على العدوان الإسرائيلي، تتصاعد معه وتيرة القتل والدمار في كل يوم، ويواصل خلالها جيش الاحتلال ارتكاب الجرائم والمجازر ضد كل شيء، ومنها قطاع الرياضة، الذي لم يسلم من الاستهداف المباشر والمتعمد.

كرة القدم كان لها نصيب الأسد من حجم الانتهاكات، وكان آخرها استشهاد اللاعب يوسف حمادة 21 عاماً، بغارة احتلالية استهدفته في قطاع غزة.

ولعب حمادة رفقة عدة أندية، أولها كان نادي اليرموك الناشط في دوري الدرجة الثانية، ومنه إلى نادي شباب جباليا الناشط في دوري الدرجة الممتازة، قبل أن يرتقي شهيداً.

مسلسل الاستهدافات، شمل أيضاً تدمير مقر نادي اتحاد الشجاعية، ما أسفر عن ارتقاء 15 شهيداً، كانوا قد لجؤوا إلى المبنى، أملاً في أن يكون مكاناً آمناً وخارج دائرة الاستهدافات، لكن ذلك الأمل حولته صواريخ الاحتلال لأشلاء.

الاعتداءات المباشرة والمتكررة، حولت معها عديد المنشآت الرياضية إلى كومة من الدمار، أما الملاعب فقد كان لكل منها مصير مختلف، فمنها ما تحول لمقبرة جماعية، ومنها صار ثكنة عسكرية لجيش الاحتلال، أو معتقلات يمارس فيها جنوده أبشع الجرائم ضد الإنسانية، كما جرى في ملعب اليرموك.

وفي آخر إحصائية أعدها اتحاد الكرة، والتي ترصد انتهاكات الاحتلال بحق الرياضة الفلسطينية منذ 7/10/2023، فقد ارتفع عدد شهداء الحركة الرياضية إلى 179 شهيداً، منهم 104 شهداء في كرة القدم، بواقع 26 طفلاً و78 شاباً.

وقام جيش الاحتلال خلال تلك الفترة باعتقال 9 أفراد، 8 منهم من الضفة وواحد من القطاع.

وأشارت الإحصائية إلى قيام الاحتلال بتدمير 28 منشأة كروية ما بين ملاعب ومقار وقاعات تدريب، بواقع 22 منشأة في القطاع و6 بالضفة.

تجدر الإشارة إلى أن هذا العدد ليس نهائياً في ظل وجود مفقودين، نظراً لقلة المصادر لا سيما في قطاع غزة.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق