اليوم السبت 02 مارس 2024م
عاجل
  • مراسلنا: قوات الاحتلال تستهدف المواطنين أثناء انتظارهم وصول شاحنات المساعدات إلى شارع الرشيد غرب غزة
  • مراسلنا: شهيد وعدد من المصابين في قصف إسرائيلي على بلدة القرارة شمال خان يونس
مراسلنا: قوات الاحتلال تستهدف المواطنين أثناء انتظارهم وصول شاحنات المساعدات إلى شارع الرشيد غرب غزةالكوفية الخارجية الصينية.. غزة تشهد كارثة إنسانية غير مسبوقةالكوفية مراسلنا: شهيد وعدد من المصابين في قصف إسرائيلي على بلدة القرارة شمال خان يونسالكوفية مصر تواصل الإسقاط الجوي للمساعدات في شمال غزةالكوفية مسؤولون إسرائيليون يوصون بحراسة مسلحة لشاحنات المساعدات في غزةالكوفية مركز الفلك الدولي.. رمضان يبدأ الإثنين 11 آذار الجاريالكوفية مراسلنا: شهيد و4 مصابين جراء قصف الاحتلال مجموعة مواطنين في الحي الياباني غرب خان يونسالكوفية نادي الأسير: ارتفاع عدد المعتقلين في الضفة إلى 7335 منذ السابع من أكتوبر الماضيالكوفية تقرير: الاحتلال يطلق موجة استعمار عاتية في الضفة بالتوازي مع حربه الوحشية على قطاع غزةالكوفية سلطة البيئة: البرنامج الأممي للبيئة تستجيب لطلب فلسطين بإجراء تقييم لآثار عدوان الاحتلال على غزةالكوفية ميلان يهزم لاتسيو في الدوري الإيطاليالكوفية هدنة رمضان..!الكوفية انتشال جثمان شهيد من دوار النابلسي في مدينة غزة ما يرفع عدد شهداء مجزرة الطحين إلى ١١٦الكوفية عن سياسة تجويع الفلسطينيينالكوفية بث مباشر.. تطورات اليوم الـ 148 من عدوان الاحتلال المستمر على قطاع غزةالكوفية الصحة: الاحتلال ارتكب 10 مجازر راح ضحيتها 92 شهيدا و156 مصابا خلال 24 ساعةالكوفية الصحة: ارتفاع حصيلة عدوان الاحتلال إلى 30320 شهيدا و71533 مصابا منذ 7 أكتوبر الماضيالكوفية الصحة: الاحتلال ارتكب 10 مجازر بحق العائلات في غزة راح ضحيتها 92 شهيدا و156 مصاباالكوفية 20 شهيدا و16 مصابا جراء قصف الاحتلال منزلا غرب مخيم جباليا شمال القطاعالكوفية الدوري الإسباني.. ريال مدريد يبحث عن تعزيز صدارته في فالنسياالكوفية

القيادي سمير المشهراوي يستذكر مناقب الراحل عبد الكريم شمالي

15:15 - 28 نوفمبر - 2022
الكوفية:

متابعات: استذكر القيادي سمير المشهراوي، مناقب المناضل الراحل عبد الكريم شمالي، الذي وافته المنية أمس الأحد.

وقال المشهراوي عبر صفحته الشخصية في الفيس بوك، إن ذاكرتي تحتفظ في أسماء اقترنت بالسنوات الأولى والبدايات، يوم أن انخرطنا في العمل النضالي، وظلت على الدوام محفورة في الوعي الشخصي والجماعي، مع كل مرحلةٍ من مراحل العمل، وطنيًا وكفاحيا، كان أحد تلك الأسماء البارزة (عبد الكريم شمالي).

وأضاف المشهراوي، عشنا معًا (أبو السعيد وأنا) تجربة الأسر في سجن غزة المركزي منتصف الثمانينات، وكان بجواري أخًا ورفيق دربٍ في القيادة الموحدة للانتفاضة، كان وهو في مقتبل شبابه قائداً في مدينة غزة، ومعه ثلةٌ من المناضلين القادة: الأخ زياد الدردساوي (أبو العبد)، والأخ المرحوم عاطف حلس (أبو مراد)، والأخ كمال عطية حلس، وآخرين كانوا عناوين مشرقة، وطلائع مناضلة، حين لم يكن لمن تصدروا مشهد فتح اليوم أي ذكرٍ أو وجود!.

وذكر  المشهراوي أن الراحل أبو السعيد كان  نموذجًا لعفة الضمير، وطهر النفس، وصدق الانتماء، وكان صاحب قلبٍ كبيرٍ محب للجميع، لم يتسلل سواد الحقد والضغينة إلى قلبه أبدًا، وكان فارسًا مغوارًا أحب وطنه وأحب الجميع فأحبوه بصدقٍ وإخلاص.

وتابع المشهراوي، كان (أبو السعيد) ملاك في صورة إنسانٍ دائم الابتسام، طاهر القلب، نقي السريرة، ذائع الأثر والسيرة، آثر على نفسه الآخرين، جمع ولم يفرق يومًا، وكان "المُشْترَك" قِبلَتَهُ على الدوام.

واستذكر المشهراوي والدة الراحل أبو السعيد، وقال استمد (أبو السعيد) طهره النضالي وطيبة قلبه من تلك القامة (والدته رحمها الله)، كانت نموذجًا للماجدات الفلسطينيات، كانت أمًا لكل المناضلين، لا زالت محفورة في ذاكرتي صورتها هي والمناضلة (أم يعقوب أبو العطا)، وهن يقُدنَ مظاهراتٍ ويقتحمنَ الحواجز، ضارباتٍِ أروع الأمثلة في الشجاعة والإقدام.

كانت والدة أبو السعيد رحمها الله أمًا للجميع، ومدرسةً ربّت أبطال ومناضلين، فكان المناضل الحبيب المرحوم (عبد الكريم) وكان الشهيد (عبد الحكيم) الذي ارتقى برصاص الغدر الصهيوني مع رفاقه الشهداء الستة الذين إغتالتهم القوات الخاصة الإسرائيلية في جباليا، وكان باقي الأبناء والأشقاء نماذج للنبل والأخلاق، كانت ولا تزال عائلةً تستحق الاحترام والوفاء والتقدير.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق